0 - 0 تقييم  |  0 تعليق  |  527 مشاهدة  |  11/05/13      نسبة الكتاب المتاحة: %100
يعد هذا الكتاب من أروع ما قيل في الحب. استطاع الكاتب من خلاله تحويل أبيات الشعر في العشق والغزل إلى نثر متميز بأسلوبه العذب الرائق الذي لا يخلو من الإثارة والتشويق. تفوق فيه المؤلف على راسين في شرح عاطفة الحب، وقد عرض المؤلف آراؤه التي صارت مذهبًا أدبيًا فريدًا، حيث عرض تاريخًا يفصل وقائع ليلى بين القاهرة وبغداد من سنة 1926 إلى سنة 1938 وفيه يشرح جوانب من أسرار المجتمع وسرائر القلوب، فمن هي ليلى المريضة، وما المهمة التي كلف بها المؤلف، وكيف استطاع إنجازها، وكيف نربي العواطف، وما الصلة الوثيقة بين العراق ومصر، وما أهمية الكتاب القصوى للناطقين بالضاد.
صفحات الكتاب : 0
 |  الناشر : المكتبة العصرية     |  هذا الكتاب موجود في مكتبة: مكتبة الملك عبدالعزيز العامة
الأدب العربي:   المقالات العربية
ما هو تقييمك لهذه المادة؟
أضف في قائمة
 

الأشخاص الذين أعجبهم هذا الكتاب أعجبهم كذلك

لا يوجد

قوائم مرتبطة بهذا الكتاب

لا يوجد

سيقرأون هذا الكتاب

لا يوجد

قرأوا هذا الكتاب

لا يوجد

تم نقاش هذا الكتاب في أندية القراءة

لا يوجد

مقالات ذات صلة

مارأيك في الكتاب ؟

آراء الأعضاء في الكتاب